يبدأ / Blog / كيف يمكنك اختيار أفضل مجال تخصص: 7 نصائح لبدء عملك التجاري
إغلاق

كيف يمكنك اختيار أفضل مجال تخصص: 7 نصائح لبدء عملك التجاري

إن اختيار القطاع السّوقي يعد إحدى العوامل الرّئيسيّة التي تحدد مدى نجاح أو فشل منتَج رقميّ ما، فضلاً عن كونه عاملاً استراتيجيّاً لتطوير كامل خطّتك في الأعمال. لهذا…

Niche market - Four circles connected by lines containing illustrations of a dog, a paintbrush, a guitar and cutlery representing different niche markets

إن اختيار مجال التخصص في السوق الرقمية يعد إحدى العوامل الرّئيسيّة الّتي تحدد مدى نجاح أو فشل منتَج رقميّ ما أو عمل تجاري، فضلاً عن كونه عاملاً استراتيجيّاً لتطوير مشروعك.

لهذا، أعدْدنا لك بعض النصائح التي سوف تساعدك كثيراً في اختيار قطاع سوقيّ ملائم لمنتَجك الرقمي الأول ويهدف إلى الربحية في مجال الأعمال.

Post index Menuالفهرس
ما المقصود بمجال التخصص؟ لمذا يجب تحديد مجال التخصص السوقي؟ ما هي أنواع مجالات التخصص؟ كيف يمكنك اختيار مجال تخصصك؟ 7 أدوات للعثور على مجال تخصصك السوقي كيف تصبح مرجعا و رائدا في مجال تخصص ما؟
عودة إلى الفهرس

ما المقصود بمجال التخصص؟

إذا ألقيت نضرة على مدونتنا هوت مارت، فستجد بعض العناوين و المقتطفات التي تذكر مصطلح التسويق المتخصص أو مجال التخصص (Niche Market)، هذا المصطلح شائع جدًا لأولئك الذين لديهم تجرِبة في التسويق والمبيعات. ولكن إذا لم تكن قد سمعت من قبل عن هذا الموضوع, فسنشرح لك في هذا المقال كل ما يجب عليك معرفته عن مجالات التخصص خصوصا في العالم الرقمي.

يعد تحديد المجال المناسب أمر مهم للغاية لاختيار الإستراتيجيات المناسبة والوصول إلى الجمهور الملائم لعملك. فلا أحد منا يريد أن يخطأ عند استثمار أمواله وموارده.

ما هو الفرق بين تجزئة السوق (Market Segmentation) ومجال التخصص السوقي (Market Niche) ؟

لكن ماذا عن تجزئة السوق؟ هل تعني نفس الشيء؟ الجواب: لا. يستخدم العديد من المهنيين هذه المصطلحات بشكل مترادف, ولكن الاختلاف بينهما يكمن في خصوصية المجموعات. دعني أشرح لك بشكل أفضل… 

تجزئة السوق هي مجموعة من مجالات التخصص السوقي والتي تتماثل في نقاط عديدة, في حين أن مجال التخصص السوقي وحده يعد أكثر تحديدا, أي أن مجال التخصص هو عبارة عن دائرة صغيرة داخل دائرة أكبر تدعى تجزئة السوق. 

دائرة صغيرة مكتوب فيها مجال التخصص السوقي, داخل دائرة كبيرة يشير إليها سهم مكتبو فيه تجزئة السوق

بالإضافة إلى تحديد شخصية الزبون الملائم لعملك التجاري، يسعى مجال التخصص السوقي إلى استكشاف أسواق جديدة وغير معروفة، والسعي لتلبية الطلبات التي لا تحظى بعد بالقدر نفسه من الاهتمام ولا يوجد لديها منافسين أقوياء في السوق.

إذا حللتَ الماركات التجارية الكبرى مثل أمازون Amazon، علي إكسبريس AliExpress ، وموقع /نمشي/ Namshi ستلاحظ أنها جميعها تعمل من خلال تشكيلة واسعة النطاق من المنتجات والخدمات، الأمر الذي يتيح لهذه الماركات (ضمن التجارة الإلكترونية) جذب العديد من الجماهير المختلفة. من خلال هذا النمط من الأعمال يمكن الوصول إلى شاب في ال 20 من عمره يهتم بمنتجات اللِّيَاقَة البدنيّة، وفي نفس الوقت يمكن الوصول إلى ربة منزل في الـ 40 من عمرها، مهتمّة بالأدوات المنزلية.

مع هذا، إذا فكرتَ في الماركة التجاريّة MAC ستعرف أنها شركة تركّز على منتجات التجميل، ولها جَمهور محدد جداً: نساء تحبّ استخدام المكياج.

بالتعمق أكثر في هذا المجال، يمكننا ذكر الماركة Eleiko التي تقدّم قوالب شوكولا ومعدّات من أجل الرياضيين والمهنيين الذين يمارسون رياضة كروس فيت Cross fit وهو جَمهور محدد جداً، أليس كذلك؟ في هذه الحالة، المجموعة المهتمّة بالماركة التجاريّة محدودة جداً، ولكَونها تقدم منتَجاً فريداً، نرى أن الماركة تصبح أكثر ثباتاً في السوق.

يهدف القطاع السوقيّ أيضاً إلى اكتشاف أسواق جديدة وتلْبية المتطلبات التي لم تلقَ الاهتمام بعد أو ليس لها منافِسون أقوياء في السوق.

لمذا يجب تحديد مجال التخصص السوقي؟

يعد تحديد مجال تخصصك أمرًا مهمًا للغاية لتكون حازمًا في استراتيجيات المبيعات لعملك التجاري، كما ذكرنا سابقًا. إذنو إذا كنت ترغب في بدء عمل تجاري وتبحث عن سوق متخصصة للعمل فيه، فهل تفضل… :

 أ) الدّخول إلى سوق واسعة, بها العديد من المنافسين الأقوياء ولكن بالمقابل يمكنك أن تبيع فيها منتجات عديدة ومختلفة لجمهورٍ واسع ؟

 أو

ب) العثور على مجال تخصص / قطاع سوقي لم يتم اكتشافه على نحو واسعٍ, حيث ستسعى إلى أن تصبح سلطة ومرجع في هذا المجال، من خلال تقديم منتجات مثاليّة في اللحظة التي يقرر فيها الزبون المثالي الشّراء.؟

إلا إذا كان لديك استثمار كبير لبدأ عمل تجاري جديد، فإني على يقين أنك وجدتَ فرصة ممتازةً في الخيار ب.

أ) لا يوجد العديد من المنافسين

تتمثل إحدى المزايا الرئيسية لاختيار مجال تخصص محدد في عدم وجود منافسين كبار, فبشكل عام, المجالات المحددة تكون غالباً أقل استكشافا. باستخدام مثال العلامة التجارية Eleiko، فهي شركة مُعِدَّات رياضية ولكنها تلبي طلبات جَمهور محدد للغاية.

إذا اختارت هذه العلامة التجارية كلمات رئيسية عامة، مثل “معدات رياضية”، فسيتعين عليها مواجهة منافسة من منافسين كبار وأقوياء في هذا الجزء من السوق ومن المحتمل جدًا أن تنفق الكثير من الأموال على الإعلانات لجذب الزوار إلى صفحتها.

هل فهمت ما هو الخطأ في هذه الإستراتيجية؟

ولكن من خلال التركيز على كلمات رئيسية أكثر تحديدًا، مثل معدات للرياضات عالية الأداء، تركز العلامة التجارية عملياتها على مجال أقل استكشافًا، وبالتالي على عدد أقل من المنافسين.

ب) جمهورأكثر ملائمة لعرضك 

يمكنك العثور هنا في المدونة على الكثير من المقالات حول مسار/ قمع المبيعات، أي عملية متابعة المستخدمين لديك خلال جميع مراحل رحلة الشراء – من اللحظة التي يصبحون فيها على دراية بمنتَجك حتى لحظة إتمام عملية الشراء.

عادة ما يكون المستخدم الذي يبحث عن منتَج أو خدمة ما, أكثر استهدافًا بين مرحلتي البحث والتحويل، حيث أنه قد حدد أن لديه مشكلة وبدأ يبحث عن حلٍ لها. نتيجة لذلك، من المرجح أن يقوم بالتسجيل على موقعك لتلقي مزيد من المعلومات وحتى طلب عرض أسعار.

كلما كان المجال الذي اخترته أصغر، كان من الأسهل فهم احتياجات جمهورك المستهدف وإنتاج محتوى يلبي مطالب هؤلاء المستخدمين عندما يحتاجون إلى خدمة أو منتج ما لديك بشدة.

وغني عن القول أنك عندما تعرض محتوى قَيِّم للأشخاص الذين يصلون إلى صفحتك، يصبح من الأسهل إقناعهم بشراء منتجك لاحقًا، أليس كذلك؟

ج) الريادة

من خلال العمل في مجال مخصص، ستكون لديك أيضًا فرصة لتكون رائدًا في سوق لم تحدد بعد الطلبات الجديدة للجمهور – مثل السوق الذي يستهدف الاضطرابات الهضمية، والذي كان حتى وقت قريب غير موجود عمليًا في العديد من الدول.

هل فكرت يومًا كيف أصبحت الشركات الأولى التي استثمرت في هذا القطاع اليوم؟ من خلال توفير حل للأشخاص الذين لا يستهلكون منتجات تحتوي على الغلوتين ، قاموا ببناء سلطة في المجال واكتسبوا الكثير من التغطية الإعلامية تلقائياً.

وعغندما نتحدث عن الريادة, هناك إمكانية لإنشاء طلب جديد ثم توفير الحل لجمهور جديد. يمكنك تعيين شخصيتك بعمق وفهم كيف يتصرف زبونك المثالي.

إذا رأى جمهورك أنك تفهمهم وأنك تتحدث معهم مباشرة ، فسيشعر بمزيد من الثقة لشراء منتجاتك، حتى لو لم تكن لديه حاجة ملحة لهذه المنتجات.

د) إمكانية عمل شرَاكَات استراتيجية

من خلال استهداف استراتيجيتك في مجال محدد، ستتمكن من العثور على شركاء يمكنهم مساعدة حملتك على النجاح.

يمكن أن تحدث هذه الشَّرَاكات مع الشرِكات الأخرى، التي لا تنافس مشروعك وتساعد على تحقيق نتائج جيدة لحملتك.

على سبيل المثال، يمكنك أن تصبح أقوى من خلال الشَّرَاكة مع المؤثرين الرقميين أو أنواع أخرى من التسويق بالعمولة.

إنهم أشخاص يتمتعون بالهيمنة الكاملة على الشبكات الاجتماعية ويمكنهم المساعدة في الترويج لعلامتك التجارية. لديهم تواصل جيد مع المجال المتخصص، والتي يمكن أن تساعد ليس فقط في الحملة، ولكن أيضًا على فهم الفروق الدقيقة واحتياجات الجمهور بشكل أفضل.

ما هي أنواع مجالات التخصص؟

حسنًا، حتى الآن فهمنا معنى مجال التخصص السوقي وأهمة تحديده…

ولكن لمعرفة كيف يكون هذا الأمر منطقيًا بالنسبة لك، عليك أن تفهم الأنواع المختلفة من تقسيم المجالات/القطاعات السوقية – هناك أربعة: جغرافيًا وديموغرافيًا ونفسيًا وسلوكيًا.

دعنا نتحدث قليلا عن كل من هذه التقسيمات… 

التقسيم الجغرافي

يعتمد هذا النوع من التقسيم لتحديد مجال التخصص على موقع جمهورك المستهدف. عادة ما يكون هو نفس الموقع الذي يقع فيه النشاط التجاري، ولكنه يقتصر على مدينة أو ولاية أو بلد أو حتى حي.

من الواضح، كما هو الحال في أي مكان جغرافي، أن هناك حاجة إلى دراسة واسعة للجمهور الموجود فيه، وبالطبع على المنافسين الذين يعملون في نفس الموقع.

من الشائع أيضًا أن يتم تطبيق التقسيم الجغرافي في نوع من الإستراتيجية يسمى التسويق الجغرافي ويتم استخدامه من قبل الشَّركات في الأحياء الصغيرة، أو حتى المنظمات الكبيرة التي تفتح مقرًا رئيسيًا لها في بلد أو مدينة جديدة.

التقسيم الديموغرافي

يأخد مجال التخصص السوقي ضمن هذا التقسيم في الاعتبار: العمر, الجنس, الدين, الدخل, ومستوى التعليم.

تُعد هذه المعلومات عاملاً محددًا لعادات معينة للجمهور ، والتي بدورها تؤثر على القوة الشرائية للشخص.

ناهيك عن أن هذه المعلومات تحدد اللغة التي يجب أن تستخدمها في استراتيجيتك.

تكثر الأمثلة على الحملات التي تحددها هذه الشريحة: عادةً المنتجات ذات الصلة بنوع ما، مثل الفوط الصحية، على سبيل المثال. أو مطاعم الأكل الفاخر.

التقسيم السيكوغرافيك- Psychographic

ستجد هنا مجالات محددة وفقًا لأسلوب حياة جمهورك، وكذلك متعلق بالقيم والشخصية.

نأخد كمثال الشركات التي تبيع المنتجات النباتية أو الأطعمة الخالية من اللاكتوز.

التقسيم السلوكي

المجالات المقسمة حسب السلوك هي تلك التي تعتمد على عادات الاستهلاك للجمهور.

يأخذ في الاعتبار سجل التسوق للمستهلك، أي نوع المنتجات التي عادة ما يستهلكها شخص معين. بشكل عام، ينتبه الجمهور في هذه المجالات إلى الفوائد التي يجلبها منتج معين إلى حياتهم.

ومن الأمثلة الجيدة على ذلك الحملات الخاصة بالعناصر الرياضية ، مثل أحذية الجري.تستخدم شركات التوصيل أيضًا هذا النوع من المجالات المتخصصة كثيرًا

كيف يمكنك اختيار مجال تخصصك؟

  1. قم بتوسيع إمكانياتك

إن تطوير منتَج رقمي ما يتحدث عن الموضوع الذي تحبه يعتبر أمراً ممتعاً للغاية. مع هذا إذا كان هدفك هو البدء في كسب المال عبر الإنترنت ركّز في العثور على مجال ربحيّ يتلاءم جيداً مع مهاراتك.

إن تحديد الموضوعات التي تلم بها كثيراً حتّى لو لم تكن المفضّلة بالنسبة لك، ولكن تحمل إمكانيّة تطوير مواد تعليمية جيدة منها تعتبر هي الخطوة الأولى. فكّر أيضا في المعلومات التي بحثتَ أنت أو أحد معارفك عنها وأدت إلى نتائج فاشلة سواء بسبب فقرها، مفكراً دائماً في الكلمات الرئيسيّة.

إن الكلمات الرئيسية أو keywords هي كلمات أو تعبيرات تُستخدم في آليات البحث مثل غوغل للعثور على المعلومات الملائمة. قد تكون عامة أو محددة والتي تدعى العبارة الطويلة أو المفصّلة long tail وتعمل كقطاع من المعلومات. مثال: إذا كنتَ تبحث عن معلومات تتعلق بالتسويق ربما قد تكتب “تسويق” وتحلل المعلومات التي يتم الحصول عليها إلى أن تعثر على ما تبحث عنه. هذا النوع من البحث يدعى البحث العام. ولكن إذا كنت تعرف نوع المعلومات التسويقية التي تبحث عنها ونوع المواد التي تنوي العثور عليها، تقوم باستخدام طريقة بحث أكثر تحديداً، أو ما يدعى long tail أي المفصل، مثال “e-mail marketing” أو “التسويق بالمحتوى”.

2. حدد المشكلة التي يمكنك حلها

الخطوة التالية هي معرفة المشكلة أو الحاجة في مجال تخصصك. اعلم أن هناك مشكلات لم يتم استكشافها من قبل المنافسين حتى الآن، لذا فإن مهمتك هي إنشاء حل مثالي لجمهورك المستهدف.

إذا كنت معتادًا على الموضوع ، كما ذكرنا في الفقرات السابقة ، فقد يكون لديك علم بأهمية تحديد مجال تخصصك. في هذه الحالة، ما عليك سوى التحقق من الحل وتمكينه.

ولكن إذا لم تحدد مشكلة بعد أو إذا كانت لديك شكوك إذا كانت هذه الحاجة تؤثر على مجالك، فننصحك عزيزي بالبحث عن الكلمات الرئيسية، بالإضافة إلى تعليقات العملاء على الشبكات الاجتماعية للمنافسين، وحتى البحث عن القنوات الأخرى التي من الممكن العثور على آراء عامة مثل تعليقات المسخدمين على اليوتيوب.

3. قم بتقييم العرض والطلب

اعتماداً على قائمة الموضوعات التي بحوزتك، باستخدام معدات البحث عن الكلمات الرئيسيّة لمحركات البحث الأكثر شيوعاً، مثل غوغل، ابحثْ عن مدى الطلب على الموضوعات التي اخترتها مركزاً على الموضوعات المشابهة لما ترغب في إعداده من ناحيّة الجودة والكميّة.

تقدم هذه المعدات نتائج بحث شهرية محلية وعالمية تبعاً للكلمات الرئيسيّة. إن إحدى أفضل المعدات للكشف عن الطلب على قطاع سوقي ما هي Google AdWords Keyword Tool ولكن يمكنك أيضاً استخدام Keywordtool أو Sem Rush.

تحقق في الأداة من معدلات الطلب على موضوع المنتَج عبر الإنترنت: هل يوجد طلب كافٍ؟ ما هو التواتر التي يتمّ فيه البحث عن الكلمات الرئيسية التي اخترتها أنت؟

تحقق أيضاً من وجود منتجات مشابهة يتم بيعها في المواقع التي تظهر في نتائج محركات البحث عندما يتم استخدام هذه الكلمات الرئيسية في البحث وفي حال وجودها حلّل المنافسة فيها.

من خلال مطابقة بيانات الطّلب والتعرف على المنافسين، يمكنك تحليل مدى عمر وبقاء كل خيار من خياراتك، على اعتبار أن المثاليّ هو اختيار قطاع سوقيّ ما يتمتع بطلب كبير عليه ويحتوي على القليل من المنافسة.

4. افهم الميول والاتجاهات

دائماً تشهد أناساً يبحثون عن عادات أكثر صحة، كالنّحافة مثلاً، كيفية كسب الأموال عبر الإنترنت، حلول لتحسين العلاقات الاجتماعيّة، ممارسة اللياقة البدنيّة أو الرياضات الأخرى شأنها شأن كافة الموضوعات المعاصرة.

إذا كانت فكرتك تشمل أحد هذه المواضيع، فإنك سلكتَ منتصف الطريق. مع هذا، بما أننا نتحدث عن الميول والرغبات سوف تحتاج إلى تحديد فكرتك أكثر وفلترتها. تعد الميول عناصر مطلوبة كثيراً ولكن تتمتع بعرض كبير أيضاً، وأن تكون واحداً من أصل الكثير غيرك ممن يشابهونَك لن يجعلك غنياً. هل تعرف تلك الحمية التي توجد في كافة المجلات المنشورة؟ إنّ كتاباً الكترونيّاً يتحدث عنها يعد فكرة عظيمة للمنتجات الرقميّة.

لهذا، من المثالي أن تتابع دائماً أبحاثك للعثور على شيء ما أكثر تحديداً واختيار قطاع يتمتع بطلب كبير وعرض أقل. لهذا، توجد مُعِدَّات يمكن أن تساعدك في هذا العمل مثل Ubersuggest وفيه تنقر على مصطلح عام فتظهر لك اقتراحات لكلمات رئيسية محددة تتضمن مستويات ثانوية تتعلق بذلك المصطلح أو المفهوم بما يتناسب مع عمليات بحث حقيقية تمت مسبقاً.

غوغل ذاته يمكنه مساعدتك في هذه المهمة. عند إجراء بحث ما، فإن الأداة تكمل تلقائياً عبارتك بالمصطلحات الأكثر استخداماً وهذه الاقتراحات يمكن أن تقدم لك أفكاراً جيدةً عن قطاعات سوقية رائعة.

صورة تظهر محرك بحث جوجل

لاتخاذ أفضل القرارات بشأن هذه الاقتراحات، استخدِم Google Trends من خلال هذه الأداة يمكن إجراء مقارنة بين الكلمات الرئيسية عن طريق مشاهدتها في رسم بياني وهو الخيار الأفضل.

صورة تظهر مقارنة مصطلحين على جوجل Trends

5. حلّل إمكانيّة المنافسة في هذا القطاع السوقيّ

حان الوقت للبحث عن المنافسين ودراسة استراتيجياتهم وتحركاتهم على الأنترنت. أي، يجب أن تقوم بدراسة المشكلة التي تحاول هذه الشركات حلها. عندما تحاول العديد من الشركات حل نفس المشكلة ، يصبح السوق مشبعًا.

لذا ، قم بتقييم كل شيء بالإضافة إلى الحلول التي تقدمها: أسعار البحث، وقنوات الاتصال وما هي لغتهم مع الجمهور – هل هي أكثر رسمية أم غير رسمية ، مثل Netflix؟

تتيح لك هذه الاستراتيجية العثور على فجوات في السوق، وبالتالي تكون لديك الفرصة لتقديم حلول مبتكرة. هذا يولد قيمة للعميل، أي أنك تحصل على تصور إيجابي له. نسميها ميزة تنافسية – ركز عليها, اتفقنا؟

6. ركز على جمهور معين 

من المرجح أنك قد قرأت من قبل عن الزبون المثالي أو شخصية العميل المثالي  في معظم النصوص على هذه المدونة ، وهذه المقالة ليست مختلفة عن المقالات الأخرى في مدوننتنا, هذا لأن ملف تعريف المشتري المثالي يؤثر على جميع القرارات الإستراتيجية لعملك.

  • ما نوع المحتوى الذي يجب أن أتناوله؟
  • ما هي الشبكات الاجتماعية التي يسعى جمهوري للحصول على المعلومات من خلالها؟
  • ما هي احتياجات هذا الجمهور؟
  • ماذا يتوقع من منتجي؟

إذا كنت لا تزال لا تعرف التقسيم السوقي الذي تريد الوصول إليه، فمن المستحيل الترويج لمنتجك، إلا إذا كنت ترغب في خسارة الكثير من المال أو إرباك جمهورك.

إن إنشاء منتج للمراهقين ليس محددًا بدرجة كافية. لكن اختيار الزبناء المثاليين ك: مراهقين، ذكور، يمارسون الرياضات المتطرفة ويدرسون في المدارس الخاصة في بيروت، سيجعلك أكثر حزمًا في اقتراحك.

7. جرِّب! 

بمجرد أن تختار مجالًا يتناسب مع مهارتك، فقد حان الوقت لاختبار ما إذا كانت فكرتك لديها القدرة على النجاح في السوق.

ستحتاج إلى إنشاء نموذج أولي، أو MVP- Minimum Viable Product ، وهو إصدار أولي من منتجك سيسمح لك بجمع المعلومات من المستهلكين والتحقق من صحة فكرتك، دون بذل الكثير من الجهد مع إنفاق موارد أقل.

يمكنك تقديم هذا الإصدار التجريبي، وتجربة مجانية لخدمتك، وإتاحة الوحدة الأولى من الدورة التدريبية عبر الإنترنت مجانًا، ومراقبة كيفية تفاعل جمهورك مع هذه المحتويات.

يمكن أن تكون استضافة ندوة عبر الإنترنت رائعة أيضًا لفهم الأسئلة الرئيسية لجمهورك وإجراء التعديلات اللازمة قبل إطلاق منتجك.

7 أدوات للعثور على مجال تخصصك السوقي

ليس من السهل ابتكار أفكار عبقرية للمنتَجات من أجل خِدمة الأسواق المتخصصة. في كثير من الأحيان، قد لا يكون تحديد شخصية الزبون المثالي وتحليل المنافسة وإجراء جلسات عصف ذهني كافياً.

لحسن الحظ، هناك بعض الأدوات التي تساعدك على اختيارمجال تخصص سوقي من خلال بيانات دقيقة ومجزأة. أدناه سنعرفك على أفضلها… 

 جوجل Google 

كما رأينا ، تقدم وظيفة “الإكمال التلقائي” لمحرك البحث جوجل العديد من أفكار مجالات التخصص في السوق. ذلك لأن جميع الاقتراحات تستند إلى الاستطلاعات الرئيسية التي أجراها مستخدمو الأداة.

لاستخدام هذه الميزة ، ما عليك سوى كتابة اسم المنتَج + بعض العناصر التكميلية ، مثل “إلى” أو “من” أو صفة ما.

على سبيل المثال، عند البحث عن “دورة تسويقية لـ …” ، يقترح Google عددًا كبيرًا من المجالات الممكنة التي يمكنك استكشافها، مثل دورات التسويق للمحامين، وعلم التجميل، و Instagram، وأطباء الأسنان، من بين آخرين.

 1. خرائط جوجل Google Maps 

نعم! الخرائط لا تستعمل فقط لمعرفة كيفية الوصول إلى مكان ما أو العثور على المنشآت القريبة منك. إنها أداة أخرى من أدوات Google يمكنها تقديم أفكار تجارية جيدة ومتخصصة لك.

باستخدام الخرائط، يمكنك تتبع أسس استراتيجية التقسيم الجغرافي، وهو أمر مثير للاهتمام إذا كنت تنوي الاستثمار في المواقع التي لم يتم استكشاف مجال تخصص ما بعد.

الامر بسيط جدا, ما عليك سوى البحث عن نوع المنشأة والمنطقة الجغرافية المطلوبة. على سبيل المثال، يمكنك البحث عن “متجر كمبيوتر في وسط مدينة فاس”.

بهذه الطريقة، يمكنك معرفة ما إذا كانت هناك مؤسسات أو مهنيين آخرين في مدينة أو حي أو مكان معين يقدمون نفس الخدمات التي تقدمها، ويمكنك التركيز على المناطق التي تفتقر إلى الأعمال التجارية في مجال تخصصك.

 2. Google Trends 

لقد أوضحنا أنه من المهم أن تكون على دراية بأحدث الاتجاهات عند اختيار مجال تخصص معين, هذا لأن اهتمامات الجمهور تتغير باستمرار وما هو عصري اليوم قد لا يكون غدًا.

يعني أن هناك أداة أخرى (أيضًا من Google) لا يمكن تركها خارج استراتيجيتك وهي Google Trends. من خلالها يمكنك التحقق بدقة شديدة من نمو عمليات البحث عن موضوع معين على مر السنين.

هل تريد معرفة ما إذا كان مجال اهتمامك مطلوبًا؟ ما عليك سوى استخدام الكلمات الرئيسية التي اكتشفتها باستخدام نصيحتنا الأولى وشاهد الاهتمام بهذه المصطلحات كيف ينمو.

الشيء الرائع في المؤشرات هو أنه يمكنك تقسيم بحثك حسب الموقع الجغرافي واللغة. بهذه الطريقة ، يكون لديك إحساس أكثر دقة بالطلب على خدماتك في منطقتك.

 3. Keyword Planner

هذه أداة أخرى من جوجل يمكنها أن تحْدث فرقًا عند اختيار مجال تخصص. بينما يقترح محرك بحث جوجل مصطلحات ذات صلة فقط، فإن Keyword Planner يذهب أبعد قليلاً ويسمح لك بالعثور على كلمات رئيسية مشابهة لاسم منتجك أو خدمتك، مما يفتح فرص عمل جديدة لك.

باستخدام هذه الأداة ، يمكنك معرفة عدد عمليات البحث عن مصطلح ما، وتقسيمه حسب الموقع الجغرافي ومستوى المنافسة على الكلمة الرئيسية.

 4. SEMrush

هذه واحدة من أكبر أدوات تحليل ومراقبة المنافسين على الإنترنت، ستساعدك على معرفة ما إذا كان هناكمجال تخصص أم لا، وكذلك التحقق من حجم المنافسة في هذا القطاع.

مع SEMrush، يمكنك حتى معرفة من هم المنافسين الرئيسيين في هذا المجال، وما هي الكلمات الرئيسية التي يتنافسون معك، وحتى تتبع البيانات حول حركة مرور قنواتك. ما عليك سوى إدخال عنوان موقع الويب الذي تريد مراجعته.

أما إذا كنت تنوي أيضًا بدء إستراتيجية إنتاج محتوى، فلا يزال بإمكانك استخدام الأداة لتحسين محرّكات البحث SEO لقنواتك ومراقبة شبكاتك الاجتماعية وإدارة المحتوى.

 5. Buzzsumo

أداة رائعة أخرى لمتابعة اتجاهات السوق وأداء شركتك على الإنترنت.

يساعدك Buzzsumo على تحديد الاتجاهات و الموضة على الإنترنت، وفهم ما يتحدث عنه قطاع سوقي  ما على الشبكات، وبالطبع، يمكنك إجراء تحليل كامل للكلمات الرئيسية والمصطلحات الأخرى المرتبطة بعملك.

هذه المنصة ليست مجانية, ولكنها تعرض نسخة تجريبية مجانية مدتها 14 يومًا وكذلك باقات مختلفة لأصحاب الأعمال الحرة والمدونين.

 6. الفايسبوك

تعد الشبكة الاجتماعية الأكثر شهرة في العالم أيضًا منصة رائعة لمساعدتك ليس فقط في اكتشاف مجال تخصصك، ولكن أيضًا متابعة اتجاهات هذا المجال.

عامًا بعد عام، يعمل الفايسوك على تحسين ميزاته للشركات على الشبكة. بالإضافة إلى وجود ميزات عمل رائعة بالفعل، يمكن أن يساعدك فايسبوك في مهمة العثور على مجال تخصص سوقي بالميزات التي كانت موجودة منذ فترة طويلة، مثل المجموعات.

ناهيك عن إعلانات الفايسوك، التي تتيح لك استهداف الحملات وفقًا لجمهورك، مثل المكان الذي يعيشون فيه، وكيفية وصولهم إلى الإنترنت، وبالطبع التركيبة السكانية.

كيف تصبح مرجعا و رائدا في مجال تخصص ما؟

بعدما تعرفنا عن كل المعلومات المهمة المتعلقة بمجال التخصص: معنى المصطلح, أهميته, وجوده في السوق الرقمية, كيفيف تحديده…إلخ. 

الآن السؤال هو: كيف يمكنني أن أصبح مرجعا في مجال معين؟ 

أوَِّلاً: عليك أن تطبق ما ذكرناه في الفقرات السابقة. أما الطرق الأخرى التي يمكنك دراستها والعمل بها كذلك, هي:

  • إنتاج محتوى عالي الجودة ؛
  • امتلاك علامة تجارية موثوقة وقوية ؛
  • الاستثمار في خدمة عملاء جيدة – فهُم مسؤولون عن بناء سمعتك ؛
  • تقديم تجربة تسوق وما بعد البيع فريدة من نوعها – يجب أن يكون ولاء العملاء أحد أهداف علامتك التجارية.

حدد مجال تخصصك الآن!

إذا وصلت إلى خاتمة هذه المقالة، فهذه علامة على أنك قد فهمت جيداً الخطوات التي يجب اتخاذها لتحديد مجال تخصصك. فهم أنواع أنواع المجالات، واستخدام الأدوات للعثور على المجال المثالي، والتعرف على السوق، وتحديد المشكلات، والبحث عن الاتجاهات والمنافسين، وإجراء التجارب.

كل هذا مهم للحصول على ميزة تنافسية جيدة، ولكي تصبح مرجعًا في السوق، والأهم من ذلك: لكي تقدم لجمهورك ما يبحثون عنه ويحتاجون إليه.

من خلال تحديد مجال التخصص السوقي، ستسلط الضوء على جماهير معينة، والتي لم تشعر في السابق بأن العلامات التجارية الأخرى تفهمها، سواء كانت كبيرة أم لا. من خلال الترويج لحلول لمثل هذه المجموعات، سيمكنك وضع عملك كمرجع في سوق مجزأ.

تمت كتابة هذا المنشور في أبريل 2013 وتم تحديثه ليحتوي على معلومات أكثر اكتمالاً ودقة.