يبدأ / Blog / تعرف على نصائح تساعدك على إعداد حملتك التسويقية بحيث تصيب الهدف
إغلاق

تعرف على نصائح تساعدك على إعداد حملتك التسويقية بحيث تصيب الهدف

كل حملة تسويقية ولها مفاتيح وأسس لتحقق النجاح. تعرف على بعض النصائح المفيدة التي تضعك على الطريق الصحيح.

في الصورة بوق إعلاني، جهاز محمول يخرج منه مغناطيس، ويد تتحدث عن زبائن وهاتف محمول، منتجات وزبائن فرحين. تعلم نصائح لإقامة حملة اعلانية ناجحة campaign

إذا تأملت جيداً عصرنا اليوم، تجد أنه عصر السرعة وعصر الانترنت، أي كل شيء بات يعتمد على الانترنت، خصوصاً في مجال الإعمال التجارية والبزنس. إذا كنت تقرأ هذا المقال الآن، فهذا لأنك تفكر في إعداد حملة اعلانية ناجحة campaign بحيث تفيد عملك وتجعلك تكسب المزيد من المتابعين.

التفكير في حملة تسويقية أو حملة ممولة على الويب هو فكرة أكثر من رائعة، ولكن لكي تحقق الغاية والهدف المرجو منها، يجب أن تفكر في أسس ونقاط مسبقة قبل البدء.

ولنساعدك في هذه المهمة، فكرنا في كتابة هذا المقال الذي يقدم لك 7 نصائح لإعداد campaign تسويقية تكون قادرة على العودة بنتائج. تابعنا.

ولكن قبل أن أبدأ، أحب أن أترك لك هذه الرسالة: 

نجاح الحملة التسويقية مرهون بمدى معرفتك لجمهورك المستهدف.

وبعد الانتهاء من القراءة سوف تدرك ذلك بالفعل، وتتوصل إلى النتيجة ذاتها، والآن نبدأ بالنصائح.

نصائح لإعداد حملة اعلانية ناجحة campaign

Post index Menuالفهرس
1- اعرف الجمهور المستهدف كما يجب 2- حاول اكتشاف الآلام والمشكلات التي يعاني منها العميل المثالي 3- اكتشف الكلمات الرئيسية التي يستخدمها هذا الجمهور 4- أجب على هذه الآلام والمشكلات من خلال وصف المنتجات والخدمات 5- احترم حدود العناصر المسموحة في النصوص الإعلانية 6- اعتمد على الدليل الاجتماعي 7- اعمل ضمن الميزانية المتوفرة لديك
عودة إلى الفهرس

1- اعرف الجمهور المستهدف كما يجب

كل استراتيجية وكل حملة تسويقية يجب أن تنطلق من هذه الفكرة، فكيف لك أن تنجح في كسب تفاعل هؤلاء الناس إذا كنت لا تعرف مَن يكونون، أو ليست لديك أية فكرة عن صفاتهم وخصائصهم التي يتمتعون بها؟

كيف لك أن تعرف كيف تلفت أنظارهم إلى المنتجات والخدمات التي تقدمها؟

لهذا النصيحة الأولى التي نقولها لك: تعرف على جمهورك، أين يتواجدون؟ ما هي صفاتهم الديمغرافية؟ ما هو وضعهم المعيشي؟ ما الأمور التي يحتاجون إليها أو يبحثون عنها؟ ما هي معاناتهم وآلامهم وأحلامهم؟ 

جميع المعلومات السابقة تجدها بعدة طرق: من خلال استخدام بعض الأدوات اونلاين مثل: Google Trends، و Facebook Audience Insights

كما يمكنك إجراء مقابلة مع عدد من الناس من جمهورك، سواء بشكل مكاني، أو الاعتماد على وضع استبيانات واستمارات رأي لكي تتعرف على وجهات نظرهم واحتياجاتهم بخصوص مشكلة من المشكلات.

اجمع هذه المعلومات في مكان واحد وراقبها على الدوام، لتتوصل إلى نتائج عامة، تساعدك تدريجياً في التعرف على خصائص الجمهور المثالي للبزنس لديك. وهذا يقدم لك أفكاراً لتقديم منتجاتك بالأسلوب الذي يساعدهم على حل ما يعانون منه.

لدينا مقال يتحدث عن تحديد الجمهور المستهدف انقر هنا

2- حاول اكتشاف الآلام والمشكلات التي يعاني منها العميل المثالي

في الحقيقة وصلت في الحديث إلى هذه النقطة بالتحديد، لكننا فضلنا وضعها كبند منفصل، نظراً لأنها تتحدث عن الـ persona أو الأفاتار. 

نقصد بتمثيل بيرسونا التمثيل الخيالي لشخصية تجسد تماماً صفات وخصائص العميل الذي يعتبر، في الظروف النظامية، زبونك المثالي، الذي يرغب بشراء منتجاتك ويحتاج لها.

تتوصل إلى تحديد هذا التمثيل من خلال الاستناد على المعلومات التي جمعتها مسبقاً عن جمهورك المستهدف، والآن تحاول تجميع الخصائص المتشابهة ضمن بروفايل أو أكثر من بروفايل، (وهذا يقودك إلى تمثيل واحد أو أكثر من تمثيل لشخصية الأفاتار).

الآن: سوف تركز كل اهتماماتك على فهم هذه التركيبة وهذه الصفات والخصائص، وتسلط الضوء على المشكلات والآلام التي يعانون منها، وكذلك الاحلام والأمنيات التي يحلمون بتحقيقها. 

اكتب هذه الجوانب على ورقة، وحاول أن تمعن النظر فيها، حاول أن تكتشف كيف يمكن لمنتجاتك وخدماتك أن تساعدك على حل هذه المشكلات والصعوبات لعميلك المثالي، لأن مثل هذه المعلومات هو ما سيشكل الأساس في نصوص الحملة الدعائية والإعلانية التي تفكر في إعدادها.

3- اكتشف الكلمات الرئيسية التي يستخدمها هذا الجمهور

الآن لتضمن أن يتعاطف الناس مع أعمالك الترويجية، ولتقوم بإعداد حملة اعلانية ناجحة campaign من الضروري أن تتحدث لغة الجمهور، وتجعلهم يعثرون على صفحة البيع أو على موقع الويب لديك.

لكي يحدث ذلك، يجب ان تفكر في ذات الكلمات والمفاهيم التي يستخدمها جمهورك المستهدف عندما يكتبون ضمن شريط البحث في جوجل أو غيره من المتصفحات.

طبعاً لكي تتكون لديك فكرة عن المفاهيم والكلمات التي يستخدمها جمهورك، يمكنك الاعتماد على مجموعة من الأدوات والمعدات، منها مخطط الكلمات الرئيسية لجوجل، وكذلك SEMRush وبهذا تحصل على الـ keywords الملائمة التي يجب أن تستخدمها في الحملة التسويقية التي تحضر لها.

مثلاً: على فرض أنك تريد إعداد حملة تسويقية تتحدث عن الخياطة، وتريد أن تكتشف ما يتم الحديث عنه من قبل الجمهور في هذا الوسط، في المملكة العربية السعودية على سبيل المثال، وباللغة العربية، تلاحظ أن مخطط الكلمات الرئيسية يقدم لك الخيارات التالية:

مصدر الصورة: مخطط الكلمات الرئيسية Keyword Planner

عندما تتعرف على هذه الكلمات، يمكنك أن تعرف تماماً الأمور التي يبحث عنها جمهورك، وهذا من العوامل التي تساعدك على تحليل مدى جدوى فكرة في البزنس.

4- أجب على هذه الآلام والمشكلات من خلال وصف المنتجات والخدمات

الآن وبعد توفر هذه المعلومات المفيدة والمهمة في متناول اليد، حان الوقت لتربط بين حملتك التسويقية وبين جميع هذه المعلومات التي أصبحت لديك عن الجمهور المستهدف.

بكلمات أخرى، يجب أن تربط الآن بين ما لديك وبين ما يحتاجون إليه، لأن هذا التفصيل بالضبط هو الذي سيقرر مدى تفاعل الجمهور والعملاء المحتملين مع الحملة الترويجية التي تقوم بإعدادها.

عندما تضع وصفاً لكل منتَج، وضح تماماً المزايا والخصائص التي يقدمها، ودوماً بشكل صادق وشفاف، بدون أية مبالغة، وهذا بدوره يقودك إلى الربط بين كل ميزة مع المشكلة التي يحلم الزبون المتوقع بحلها.

وعندما تكتب الـ copy لصفحة الدفع، ركز أيضاً على هذه المشكلات ووضح أن حلها بين يديك.

5- احترم حدود العناصر المسموحة في النصوص الإعلانية

 ما سأتحدث عنه الآن يعتبر شائعاً جداً بين رواد الأعمال، عندما يكتبون النصوص الإعلانية من أجل حملة تسويقية campaign، يتمنون لو استطاعوا كتابة كل شيء يخطر ببالهم.

ولكن في الحقيقة، عندما نتحدث عن الإعلانات، وفي Google Ads مثلاً، يوجد حد معين أعظمي للعناصر التي يمكنك وضعها في إعلانك.

في جوجل ادوردز مثلاً، يكون هذا الحد الأعظمي هو 80 عنصراً.

تذكر أن خير الكلام ما قل ودل، إذا كان بإمكانك التعبير عما تريد قوله ببضع كلمات، لماذا الإطالة؟! خصوصاً في الإعلانات؟ حيث بعض العملاء المتوقعون يريدون الوضوح والإيجاز، فهم يبحثون عما يريدون ويحلمون في الوصول إلى الحل بسرعة ووضوح. تذكر ذلك، دوماً هذه الفكرة بالذات يمكن أن تساعدك على الوصول إلى معدل تحويل مميز.

6- اعتمد على الدليل الاجتماعي

هذه النصيحة بالذات يمكنها إحداث كل الفرق وتساعدك على الوصول إلى حملة اعلانية ناجحة campaign ، حتماً عندما تدخل إلى صفحة بيع وتريد الشراء، وترى مَن يتحدث بشكل جيد عن المنتَج أو الخدمة التي تنوي شراءها، تشعر بالمزيد من الأمان والسرور والحماس للشراء، أكثر مما لو لم يكن ذلك متاحاً لك ضمن الصفحة.

لهذا، عندما تكتب عن منتجاتك، حاول إضافة social proof أو شهادة أقوال لمَن جرب حقاً منتجاتك من قبل وحصل على نتيجة رائعة! هذا كله يعزز من فعالية وجدوى الحملة التسويقية التي تفكر في إقامتها.

حاول الاعتماد على بعض الشهادات التي تصف تجارب الناس، هي استراتيجية سوف تحدث كل الاختلاف في المبيعات. إن وضع هذه الاستراتيجية الذكية قيد التنفيذ يمكن أن يساعدك على تحسين معدل التحويل لديك بمعدل 15%.

7- اعمل ضمن الميزانية المتوفرة لديك

نعم، الامر كذلك، مَن قال لك أنه إذا لم يكن لديك الكثير من المال لا يمكنك الاستثمار في الحملات التسويقية؟

بالفعل، يمكنك ذلك، ويمكنك أن تعمل بما لديك من المال. اليوم، وبفضل تقدم التكنولوجيا وتعدد الخيارات، يمكنك أن تقرر المبلغ الذي تريد ، ويمكنك صرفه على الحملة التسويقية، ويمكن أن تحدد عدد الأيام التي تريد أن تجعل فيها هذه الحملة نشطة.

من خلال مبلغ  ربما 100 دولار او 200 دولار، يمكنك التخطيط لبعض الأعمال التسويقية الممولة الجيدة والتي تفي بالغرض، شرط أن تكون متناسقة مع ما يريده الجمهور ويحقق أهدافك.

خاتمة

كما رأيت في هذا المقال المهم، العمل من خلال الحملات التسويقية وإقامة حملة اعلانية ناجحة campaign هو أمر ممكن بالفعل، بشرط أن تعلم تماماً مع مَن تتحدث، وفي أي وقت، ومكان، وكذلك أن تتحدث باللغة التي يفهم بها الجمهور المستهدف.

ولا تنسَ أن تقدم ما يحل لهم بالفعل مشكلاتهم ويحقق أحلامهم، قطعاً لن تتوقف عن البيع عندها، وسوف تكون امامك الكثير من الفرص في النمو بأعمالك التجارية والتوسع في السوق، وحتى إقامة شراكات ناجحة مع أطراف وشركات أخرى.

ما رأيك؟ شاركنا برأيك أو تساؤلاتك عبر مساحة التعليقات أسفل المقال.

في الختام، أترك لك مقالاً يتحدث عن فعالية التسويق الشفوي أو word-of-mouth marketing.

كل التوفيق وإلى اللقاء في منشور آخر وتدوينة أخرى

والسلام عليكم